في رحاب الملحون المغاربي
اهلا وسهلا بكل الزوار يسعدنا تواجدكم معنا في منتدى رحاب الملحون المغاربي

في رحاب الملحون المغاربي


 
الرئيسيةالبوابةاليوميةالتسجيلدخول
بحـث
 
 

نتائج البحث
 
Rechercher بحث متقدم
سحابة الكلمات الدلالية
المواضيع الأخيرة
»  اللغة العربية المغربية لغة الملحون / الباحث الأستاذ محمد بوعابد
اليوم في 10:01 am من طرف في رحاب الملحون المغاربي

»  توبة لله بعد حبو / الشاعرة سهام خرابي
اليوم في 9:48 am من طرف في رحاب الملحون المغاربي

»  قضية العربي عيشان والشعر الملحون الحلقة 3/ الباحث الأستاذ عبد الجليل بدزي
اليوم في 9:33 am من طرف في رحاب الملحون المغاربي

»  قضية العربي عيشان والشعر الملحون الحلقة 2 الأستاذ عبد الجليل بدزي
اليوم في 9:25 am من طرف في رحاب الملحون المغاربي

»  قضية العربي عيشان والشعر الملحون الحلقة 1 بقلم الباحث الأستاذ عبد الجليل بدزي .
أمس في 3:18 pm من طرف في رحاب الملحون المغاربي

» اسمع نوصيك يا إنسان الشيخ عبد العزيز المغراوي
الثلاثاء يوليو 24, 2018 11:30 am من طرف صلاح سمارة

»  من يتحمل مسؤولية ما يجري في أدب الملحون؟ ؟ ؟ /// الباحث الأكاديمي الأستاذ شيخ عبد الجلبل بدزي
الإثنين مايو 14, 2018 4:15 pm من طرف في رحاب الملحون المغاربي

»  قصيدة الورشان /// نظم الشيخ محمد بن علي ولد ارزين
الثلاثاء أبريل 24, 2018 1:11 am من طرف في رحاب الملحون المغاربي

»  قصيدة الورشان /// نظم الشيخ محمد بن علي ولد ارزين
الثلاثاء أبريل 24, 2018 1:10 am من طرف في رحاب الملحون المغاربي

أغسطس 2018
الأحدالإثنينالثلاثاءالأربعاءالخميسالجمعةالسبت
   1234
567891011
12131415161718
19202122232425
262728293031 
اليوميةاليومية

إرسال موضوع جديد   إرسال مساهمة في موضوع
شاطر | 
 

 ــــ قصيدة وفات الأب الشهيد محمد السهلي تهامي ــــ الشيخ الحاج البشيرالتهامي

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
في رحاب الملحون المغاربي
عضو نشيط
عضو نشيط
avatar

عدد المساهمات : 859
تاريخ التسجيل : 06/02/2016

مُساهمةموضوع: ــــ قصيدة وفات الأب الشهيد محمد السهلي تهامي ــــ الشيخ الحاج البشيرالتهامي   السبت أكتوبر 29, 2016 4:33 pm

ــــ قصيدة وفات الأب الشهيد محمد السهلي تهامي ــــ


صُبْحَانْ مَنْ خْلَقْنِي وَ زْرَعْ فِيَّا حْسَـاسْ * نَبْــدَا الْقْصِيــدْ بَسْــمْ الْحَــيْ الْقَيُّـــــومْ
صَليِ عْلَى الْمْفَضَّلْ لَمْجَدْ مُشْفِي الْبَـاسْ * وَ عْلَى اهْلُــه عْــدَادْ كْوَاكَبْ وَ نْجُــومْ
ألْمُجْتْبِي الْمَاحِي جَعْـلْ حْدِيثُـه قْيَــــاسْ * ألـــزَّمْــزْمِــي عْمَــارَةْ ابْـنُ مَخْـــزُومْ
يَا سَاتْــرْ الْفْضَايَحْ سَتْــرَكْ لِنَا لْبَـــاسْ * كُلِّــي عْيُــوبْ لَاتَفْضَحْنِــي مَــذْمُـــومْ
أنْتَ الرّْقِيبْ وَ انْتَ الشَّافِي مَنْ كُلْ بَاسْ * هْــدِينَــا لْطَـاعْتَــكْ قَبْــلْ انْهَـارْ اللُّـومْ
طَهَّـرْ جْـوَارْحِي تَايَبْ مَا نَجْنِي دْنَـــاسْ * مَـنْ نــُومْ غَفْلْتِــي نَسْتَيْقَــضْ وَ نْقُــومْ
سَهَّلْ لِي نْشُــوفُه بُويَا في الْقَلْبْ غَـــاسْ * يَطْفِـى لْهِيــبْ قَلْبِــي وَاجِـي مَظْيُـــومْ
لله يَا السَّهْلِــي ذَبَّــلْ عَيْنِــي النّْعَــــــاسْ * بُـويَا اشْتَقْــتْ لَـكْ نْشُــوفَكْ في النُّــومْ


يَا سَامْـعْ الرّْثَا صَـادَقْ حَـرْفْ نْظَامِـــي * ألْمُـوتْ كَاسْ نَـرْشَـفْ مَنْ مَـاهْ جْمِيـعْ
مَعْـــذُورْ في بْكَـايَا نَـــرْثِي تـهَـامِــــــي * دَرْكُـه الْمُـوتْ وَ انَا لَا زَلْـتْ رْضِيــعْ
دُنْيَـا عْطَــاتْنِي بَقْفَــا قَبْـــلْ فْطَامِــــــي * شَتَّــاتْ حَــارْمَتْنِــي مَنْ فَصْــلْ رْبِيـعْ
مُـولُـوعْ بَالْمْحَايَـنْ نَاكَــسْ عْلَامِــــــــي * مَـا جَـاتْ لَلشّْطَــارَةْ نَشْـــرِي وَ نْبِيــعْ
ألْمُــوتْ مَا تْمِيَّــزْ ذْهَبْ مْنْ النّْحَـــــاسْ * وَ لَا عْـزِيزْ غَالِي مَنْ أدْنَى سُــــــــومْ
غَانِي فْقِيـرْ شُـرْفَا كَانُـوا وَ لَّا بْخَـــاسْ * تَدِّي الرّْحِيـقْ وَ الْعَلْقَـمْ وَ الزَّقـُّـــــــومْ


يَا جُوهْـرْ الْعْرَبْ يَا حُـرَّة نِعْمْ الْعْـرُوسْ * غَـالِـي الْمَهْــرْ فَـايَــقْ كُـلْ اعْتِبَــــــارْ
مَا فُـوقْ قَرْنْ وَ ثْلَاثِينْ حْـزِينَة عْبُـوسْ * بَعْـدْ الظّْـلَامْ لَاشَـكْ يَطْلَـعْ النّْهَـــــــارْ
بَـرْعَمْ وَرْدْ شَطَّكْ وَ فْتَـحْ بَعْـدْ الْيْبُـوسْ * مَسْقِـي بْـدَمْ نُخْبَــة هَانَــتْ لَعْمَـــــــارْ
فَكُّـوا الْقَيْـدْ عَنَّـكْ شَلَّـة هَانُـوا النّْفُـــوسْ * مُجَــاهْــدِيـنْ مَـا يَسَّكْتُــوا لَلْعَـــــــــارْ
مَتْسَلّْحِيـنْ بِيمَانْ قْـوِي قَبْـلْ الـرّْصَـاصْ * لله أمْــرْهُــمْ نَعْـــرَة لَلْمَظْلُـــــــــــــومْ
بِجَاهْ سُــورْةْ الْــوَاقِعَـــة وَ الإخْــــلَاصْ * وَ الْمُلْـكْ لَا تْمَلَّــكْ أمْــرِي لَــــــــرُّومْ


غُــرْبَـالْ ثَوْرْتَكْ يَا حُـرَّة صَفَّى ابْطَــالْ * نُخْبَــة مْحَصّْنَــة بَالْايمَـانْ عْــــــــــلَا
فِيهَا تْعَيّْــرَتْ مْعَــادَنْ صَنْــفْ الرّْجَــالْ * وِ يْحُـولْ مَنْ تْــزَيَّفْ يُــومْ الْخَذْلَــــــة
ألنَّفْــسْ بَاغْضَــة لَلْجِهَــادْ مْعَ الْحْــــلَالْ * مَهْلُــوكْ مَنْ تْبَعْهَــا مَا لُـــه مَلَّـــــــــة
مَـنْ بَـاعْ مَلّْتُـه خَــايَـنْ جَـــزَاهْ الْقْتَــــالْ * مَحْــرُومْ من الشّْفَـاعَـة يُـومْ الْحَصْلَــة
دُنْيَا مْــزَيْفَـــة غَـــرَّارَة دَارْ الْهْـــــوَاسْ * تَنْهِي عْلَى الْخِيـرْ وْ تَـرْشُدْ لَلشُّــــــومْ
مَخْفُوضْ كُلْ مَنْ هُو رَافَعْ عَالِي الرَّاسْ * مَـرْفُـوعْ كُلْ مَنْ هُـو أصْلُـه مَعْــــدُومْ


أهْـلْ الْـوْفَـا اجْتَـازُوا لَمْقَــامْ الْفَاخَـــــــرْ * شُبَّـانْ صَـامْـدَة مَثْـوَاهَا الْفَــــــرْدُوسْ
بَالنَّفْـسْ وَ النّْفِيــسْ اتْصَــدُّوا لَلْكَافَــــــرْ * خَــذْلُــوا فْـرَانْسَا بِفَضْــلْ الْقَــــــدُّوسْ
رَبِّـي الْكْــرِيمْ نَاصَــرْ أُمَّــةْ الطَّاهَــــــرْ * لَسْــلَامْ رَايْتُــه بَالْعَـالِي مَحْـــــــرُوسْ
حَــــرَّرْتْنِــي عْلِيّــَا وَاجَــبْ نَفْتَخَــــــــرْ * بُــويَا مْشَــرَّفْنِــي مَا بِيــنْ جْلُــــــوسْ
بُويَا الْفْرَاقْ صَاعَبْ كَالطَّعْنْ بْلَا مْوَاسْ * قَلْبِـي عْطِيـبْ وَاجَــلْ يَنْــزَفْ بَدْمُــومْ
بَاقِي نْـرَاقْبَـكْ مَا يَطْفِي عَـزْمِي لْيَـــاسْ * يَـــزْهَــى دْلِيـلْ قَلْبِـي وِ يْلَـــذْ النُّــــومْ


ألْهَــمْ كَادْنِـي وَ قْهَــرْنِي قَلْبِــي حْــزِيـنْ * كَالطَّيْــرْ مَنْكْسَـــرْ جْنَــاحُــه مَڨْـــــوَاهْ
إيتَــامْ بَالْــوْرَاثَــة كَـذَا تَقْــوَى وْ دِيــــنْ * أنَتَ الْيْتِيـــمْ قَبْلِــي تَعْــــرَفْ مَعْنَـــــاهْ
ألصَّــدْقْ وَ الْــوْفَا مِيـرَاثِي قَوْلِي رْزِيـنْ * لَلْــوَالْــدِيـنْ طَــاعَــة مَنْ خَــوْفْ الله
وْرَثْنَــا عْلِيكْ حُبْ الْمُــولَى فِيـهْ الْيقِيــنْ * تَكْلِــي عْلَـى الْكْــرِيــــمْ وْ نَابِينَـا جَــاهْ
بالله عُـذْتْ مَنْ شَـرْ الْوَسْـوَاسْ النّْحَـاسْ * شِيطَـانْ وَاجْـبْ اللَّعْنَـة عْلِيــهْ تْــــدُومْ
يَا غَوْثْ مَنْ حْصَلْ جَنَّبْنِي كَيْدْ الْخْنَـاسْ * أهْــدِي جْمِيــعْ مَنْ فِي قَلْبُـه جَــرْثُــومْ


مَاذَا تْشُــوفْ عَيْنِــي لَمَّـا قَلْبِـي عْمَـــشْ * ألنّــُورْ مَحْتْجَبْ بَهْمَـة وَسْــطْ ظْـــلَامْ
مَاذَا يْقُـــولْ لَسْنِـي لَمَّـا قَلْبِـي بْكَــــــشْ * عَجْــــزْ اللّْسَـــانْ لَا يَتْفُــــوَّهْ بَكْــــلَامْ
مَاذَا لْسَمْــعْ وَذْنِـي لَمَّـا قَلْبِـي طْـــــرَشْ * صَمَّــة مْطَــرّْشَــة مَا تَسْمَــعْ انْغَــــامْ
مَاذَا عْمَـالْ لَعْضَــا لَمَّـا قَلْبِـي نْكْمَـــــشْ * مَشْلُــولْ مَا نْحَـــرَّكْ ذَرْعَــا وَ اقْـــدَامْ
مَاذَا عْمَالْ مَنْ بُوهْ اسْتَشْهَدْ بَالرّْصَـاصْ * مَقْـرُوصْ طُولْ عُمْــرُه حَالُه مَهْمُــومْ
مَعْـذُورْ مَا جْـرَالِي فَاقَـدْ كُلْ الْحْـــوَاسْ * نَبْكِــي بْقُــــرْحْتِــي مَحَمَّـــدْ بَدْمُـــــومْ


آ مَـنْ دْرَى نْعَمَّــــرْ وَ تْطُــوالْ ايَّامِـــي * وَ نْشُــوفْ وَالْـــدِي زَاهِي بِيـنْ وْرُودْ
يَا رِيتْنِــي نْشُــوفُــه نَسْطَــابْ احْلَامِــي * مْـعَ كَـافْـــلْ الْيْتِيــمْ فْ جَنَّــةْ لَخْلُـــودْ
مَبْسُـــوطْ فِي جْـــوَاْر شْفِيـــعْ الأنَــــــامِ * يَا رَبْ لِيــسْ عَنْــدُه غِيــرَكْ مَعْبُـــودْ
يَا رَبْ كَـانْ فَــارَسْ حَيَّــــرْ الرُّومِــــي * أرْحَـــــمْ ذَاتْ مُحَمَّـــــدْ يَــا وَدُودْ
لَا وَالْـدِيـنْ لَا خَـاوَا تَجْبَـــارْ الْهْــــرَاسْ * لَكْتَــافْ بَارْدَة قَبْـلْ وْجُــوبْ الصُّـــومْ
مَقْطُوعِ مَنْ شْجَرْ لَا مَنْ يَبْنِي لُه السَّاسْ * كَابَــرْ مَنْعْــزَلْ مَ الْعَاطْفَــة مَحْــــرُومْ


مَشْتَـاقْ نَنْظْــرُكْ وَقْـتْ الْعَيْنْ مْغَمْضَــة * نَسْطَــابْ لِيلْتِــي وَ نْمَـــرَّحْ لَلْحَـــاضْ
نَجْنِــي ثْمَــارْ غَلَّــةْ مَكْتُوبِـي وَ الْقْضَــا * يَـزْهَـى دْلِيـلْ قَلْبِي كِي زَهْـرْ رْيَـاضْ
وَ تْــزُولْ كُلْ شَــدَّة وِ يْفَـارَقْنِي اللّْضَــا * لَمَّــا نْبَــاشْـــرُه يَتْفَــاجَــى لَغْيَـــــاضْ
رَاضِي بْحَـالْتِي كِي مَا طَاوَعْنِي حْضَــا * إيمَـانْ صَـــحْ لَا مُجَـــــرَّدْ الْفَـــــاضْ
ألْحَمْــدْ وَ الشّْكُــرْ لَلْعَــالِي مَا لٌه قْيَــاسْ * فِي كُلْ حَــالْ حَمْــــدِي لله يْــــــدُومْ
ألضِّيـقْ وَ الْوْسَـعْ مَا غَيَّــرْ فِيَّا حْسَــاسْ * شَــدْ الْيْقِيــنْ ثَابَــتْ في الله مَعْلُــــــومْ


بَالله يَا السَّهْلِــي طَـــــوَّلْـــــتْ الْغِيبَـــــة * ألْــوَحْــشْ هَاــضْنْــي مَتْقَلَّــقْ حْــزِينْ
تَــــرْجَــاكْ كَــمْ يَا مَحَمّــــَدْ الطُّلْبَــــــــا * كَفْ الْمْنَــامْ وَ انْهَــضْ تَقْرَا السَّتِّيــــنْ
جَـاوَرْتْ عَمْــدْ يَا عَبــْدْ الْحَــقْ الْقُبَّــــة * أنْهَـضْ قُــومْ حَــارَبْ أعْــدَاءْ الدِّيـــنْ
الشَّـابْ قَاصْــدَكْ يَاقَـاضِي وَ الشَّــابَــــة * قَصْـدُوا الـزّْوَاجْ هَـذِي سُنَّــةْ لَامِيـــنْ
يَا قُـرّْةْ الْبْصَـرْ ثَـوْرِي بَالْحُجَّـة وْ فَـاسْ * ألْجَهْـلْ بِيكْ في الـذَّهْنْ ضْحَى مَهْـدُومْ
يَا رَمْزْ حُبْ الوطَنْ تَضْحِيَّة وْ اخْلَاصْ * ثَـوْرِي شْـرِيفْ مَا تَـرْضَـاشِي بَاللُّــومْ


مَظْـلَامْ يُـومْ جَاهَــرْ بَشْــرَارُه مَسْتْمَـــرْ * بُــويَا بْقَيْـــدْ يَتْلِيَّـــعْ تَحْـــتْ عْـــــذَابْ
قَتْلُــوهْ وَسْــطْ حَوِّيطَة فِي مَلْيْ النّْظَــرْ * حَــرْقُوا الْـدَّارْ بَعْــدْ الْهَــدْ و تَخْــرَابْ
زَادُوا دَّاوْا احْمَــــدْ وْ عَبْــــدْ الْقَــــــادَرْ * زُجُّوا فْ جُحْرْ خَافِي دُونْ السَّــرْدَابْ
يَمَّا الْحَــامْلَتْنِــي دَمْعَتْهَــــا تَنْهْمَــــــــرْ * تَبْكِـــي اوْلَادْهَـــا وَ رْثَــاهَــا غَـــلَابْ
أنَا وْ مُحَمَّـــدْ قَــاطَـــعْ فِينَــا النّْفَــــــاسْ * ألـــرُّعْـــبْ وَ الْعْـــدَا تَتْهَـــدَّدْ لَلشُّـــومْ
خَـوْتِي ثْنِينْ رَشَّاهُــمْ تَعْــذَابْ الْحْبَـــاسْ * تَشْتَـــاتْ شَمْلْنَــا وَ الْخَيْمَـــة مَهْـــدُومْ


مَنْ قُرْحْتِي رْصَاصَة خَرْجَتْ مْصَاوْبَـة * صَـوْبْ الْعْـزِيـزْ بــُويَا سَلْبَتْ الــرُّوحْ
مَحْــرُومْ بَعْــدْهَا لَسْنِـي قَــوْلَــةْ يَابَّــــــا * قَبْـــلْ الْفْطَـامْ قَلْبِي سَاقَـــمْ مَجْـــرُوحْ
قُــرْحْ الْيْتِيــمْ بَمْحَــايَنْ سَهْــمْ الْكَاتْبَـــــة * بْقَـى لِـي حْجَــرْ لَمِّيمَــة مَهْــدْ وْ دُوحْ
نَارْ الْقْلِيـبْ تَضْــرُمْ فِي جُــوفِي لَاهْبَــة * لَمَّا نْشُــــوفْ يَمَّــا تَــرْثِـي وَ تْنُــــوحْ
مَفْتُـونْ لَاعْقَـلْ نَمْشِي جَسْـدْ بْغِيـرْ رَاسْ * نَجْهَـــرْ بَالْكْــــلَامْ وْلَا نَخْشَــى لُــــومْ
يَا رَبْ نَـرْغْبَـكْ تَنْقَـذْنِي مَنْ شَـرْ بَــاسْ * جَـرَّعْـتْ وَادْ مَ الْحَنْضَــلْ وَ الـزَّقُّــومْ


مَاغَاضْنِي الْكَافَـرْ مَعْــرُوفْ مْنْ الْعْــدَا * مَبْهُــوضْ وَلْــدْ دَمِّي قَـابَــلْ وَ شْهَـــدْ
عَيْنِيــنْ تَــرْتْقَـبْ وَ الْــوَذْنِينْ مْجَنْــــدَة * وَاشِي رْقِيــبْ حَــرْكِي وَجْـهْ مْسَـــوَّدْ
هَيْهَاتْ بُوصْبُــعْ مَا يَنْجَى مَنْهَــا غْـــدَا * نَــارْ الْجْحِيــمْ تَـــزْفَـــرْ فِيهَــا يَخْلَــــدْ
مَا لُـه ضْمِيــرْ يَا رَب شَعَّــبْ لُـه الـــدَّا * تَعْــذَابْ في الْحْيَــاةْ وْ تَعْــذَابْ الْغَــــدْ
مَنْفُورْ مَعْتْزَلْ يَحْرَمْ عَنْ جَفْنُه النّْعَــاسْ * يَشْتَــاقْ مُـوتْ مَا يَسْــوَاهَـا في النُّــومْ
يَبْقَـى عْلِيـــلْ يَتْلِيَّـــعْ عِبْـــرَة لَلْعْــــدَاسْ * لَمَـا يْمُـــوتْ قَبْـــرُه وَحْـــدُه مَعْلُــــومْ


يُومْ الْفْـرَاقْ جَمْعَة عَشْــرِينْ فَبْــرَايَــــرْ * في التَّسْعَــة وْ خَمْسِيـنْ السَّهْلِي مَــاتْ
في الْفَـــانْيَـــة مْسَلَّـــــمْ أُمْ الْكَبَـــايَــــــرْ * دُونْ الْـوْدَاعْ سَافَــرْ خَضْــرْالنَّجْــلَاتْ
لُو كَانْ دَايْمَة يَخْلَــدْ فِيهَــا الطَّــاهَــــــرْ * تَاجْ الــرّْسَـالْ طَــهَ مُفْجِـي الْغُمَّــــاتْ
يَفْنَــى اللِّـي عْلِيهَــا وِ يْــدُومْ الَقَــاهَــــرْ * عَــزْرِيــلْ لِيـسْ يَنْجَى مَنْهَا هَيْهَــــاتْ
آشْ السّْلَاكْ غَدْوَة مَعْظَمْ يُومْ الْقْصَـاصْ * رَبِي يْقُــــولْ لِمَــــنْ الْمُلْــكْ الْيُــــــومْ
مِيـزَانْ يَنْتْـصَـبْ نَتْحَاسَـبْ بَالْقَسْطَــاسْ * يَقْتَـصْ وَعْـدْ مَن الظَّـالَـمْ لَلْمَظْلُــــــومْ


بَعْـدْ الصّْلَاةْ عْلَى الْهَـادٍي سِيـدْ السّْيَـــادْ * وَ سْــــلَامْ رَبْنَـــا نَخْتَــــمْ الْحُـــــــــلَّة
وَ فِّيــتْ مَـايْتِي بَدْمُوعِـــي تَمْثِيــلْ وَادْ * وَ ضْيَــاقْ خَــاطْــرِي مَانِي فِي حَـالَة
يَا رَبْنَــا أسْألْتَــكْ تَــرْفَــعْ عَنِّي النّْكَــــادْ * وَ نْشُــــوفْ وَالْــدِي زَايَــخْ فِي حُلَّـــة
جَمْعَــة مْبَارْكَـة فِيهَــا تَمِّيــتْ النّْشَـــــادْ * رَمْضَــانْ يُـومْ تَسْعَــة مَــرُو جَمْلَــــة
شَهْــرْ الصّْيَـامْ وَالْعِبَـادَة كُلُّــه حْمَــــاسْ * شَهْـــرْ الْقْيَـــامْ وَ مْجــالَـــسْ الْعُلُـــومْ
رَحْمَـة وْ مَغْفْــرَة تَالِيهَا عَتْــقْ النّْفَـــاسْ * لِيلَــــة مْفَضْلَــــة دَارَكْهَــــا مَنْعُـــــومْ
رَبِي بْجَـاهْ لِيلَـةْ الْقَــدْرْ ارْخِـي الْكْبَــاسْ * فِي لِيلْــةْ الْقْبَــرْ كِـي نَمْسَـى مَـــرْدُومْ
حَمْلِي ثْقِيلْ تَحْضَـرْ اوْزَارِي و الدّْنَـاسْ * يَاتِي الْكْتَــابْ نَقْـــرَا فَعْلِي مَــرْشُـــومْ
بَشِيــرْ وَلْـدْ تهَـامِي صَــاحْ الْقَلْــبْ دَاسْ * لُـولَا الْغِيضْ فَاضَحْنِي في الْمَنْظُــومْ
بَحْـرِي غْمِيـقْ دَافَقْ تَـرْهَبْ مَنُه رْيَـاسْ * وَسْطْ الــرّْيَاحْ هَـوْجَا نَغْطَسْ وَ نْعُــومْ
نَهْــدِي سْــلَامْ لَلْأدْبَـا عَطَّــرْهَـا الْيَــاسْ * مَـا فَـاحْ طِيــبْ كُلْ خْيَــارْ الْمَشْمُـــومْ


الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://almalhon.yoo7.com
 
ــــ قصيدة وفات الأب الشهيد محمد السهلي تهامي ــــ الشيخ الحاج البشيرالتهامي
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:تستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
في رحاب الملحون المغاربي :: قصايد الشيخ عمر الزيعر :: قصائد الشاعر البشير التهامي-
إرسال موضوع جديد   إرسال مساهمة في موضوعانتقل الى: