في رحاب الملحون المغاربي
اهلا وسهلا بكل الزوار يسعدنا تواجدكم معنا في منتدى رحاب الملحون المغاربي

في رحاب الملحون المغاربي


 
الرئيسيةالرئيسية  البوابةالبوابة  اعناوين لمنشوراتاعناوين لمنشورات  التسجيلالتسجيل  دخولدخول  
بحـث
 
 

نتائج البحث
 

 


Rechercher بحث متقدم
سحابة الكلمات الدلالية
عبد الجليل بلحاج بدزي
المواضيع الأخيرة
»  لقد ساهمت في هذا الموضوع بمناسبة المولد النبوي الشريف /// الشاعر خضر الحيدر
الأربعاء نوفمبر 21, 2018 1:43 pm من طرف في رحاب الملحون المغاربي

» قصيدة ...محمد شاهد الشهود.(صلى الله عليه و سلم) الشيخ ياسين خالد شهلال
الثلاثاء نوفمبر 20, 2018 3:15 am من طرف في رحاب الملحون المغاربي

» مْصْبَاحْ النِّيَامْ /// الشيخ توفيق أبرام
الثلاثاء نوفمبر 20, 2018 3:08 am من طرف في رحاب الملحون المغاربي

» قصيدة. الخلوق نظم. المكي بن اعلي الريش
الجمعة نوفمبر 16, 2018 9:40 pm من طرف في رحاب الملحون المغاربي

» زريعة فرانسا /// الشاعرعبد الفتاح ابو جمانة
الجمعة نوفمبر 16, 2018 9:30 pm من طرف في رحاب الملحون المغاربي

» تاكل في لحمي دون حق لا داع /// شيخ العاقل بن عامر
الجمعة نوفمبر 16, 2018 9:24 pm من طرف في رحاب الملحون المغاربي

» قصيدة الهـديّة الشيخ محمّد النجّـار
الجمعة نوفمبر 16, 2018 9:16 pm من طرف في رحاب الملحون المغاربي

» الحلاوة في اللسان /// من نظم عبد العزيز المغراوي
الجمعة نوفمبر 16, 2018 9:11 pm من طرف في رحاب الملحون المغاربي

» قصيدة فيروز /// الشاعر احمد سعدون
الجمعة نوفمبر 16, 2018 8:59 pm من طرف في رحاب الملحون المغاربي

يناير 2019
الأحدالإثنينالثلاثاءالأربعاءالخميسالجمعةالسبت
  12345
6789101112
13141516171819
20212223242526
2728293031  
اليوميةاليومية

شاطر | 
 

  شهادة تقدير واعترف في حق الأستاذ نور الدين شماس /// بقلم الباحث الأستاذ عبد الجليل بدزي

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
في رحاب الملحون المغاربي
عضو نشيط
عضو نشيط


عدد المساهمات : 921
تاريخ التسجيل : 06/02/2016

مُساهمةموضوع: شهادة تقدير واعترف في حق الأستاذ نور الدين شماس /// بقلم الباحث الأستاذ عبد الجليل بدزي    الثلاثاء سبتمبر 11, 2018 7:34 pm

في عددها الصادر يوم الجمعة والسبت والأحد 11/12/13 شتنبر 2015، كانت جريدة "المنعطف" في ــ ملحقها الفني ــ على موعد مع الجزء الثاني من شهادات الاعتراف والتقدير التي كتبها جملة من الفنانين والمنشدين والباحثين والمهتمين والمتابعين لحقل الملحون على المستوى الوطني والعربي، في حق الأستاذ الباحث والمتميز في مجال التراث عامة وفن الملحون خصوصا، الأستاذ نورالدين الشماس، الذي توفق الملحق الفني ل"لمنعطف" كثيرا في الاحتفاء به، حيث اعتبر هذا الاحتفاء من طرف رجال الملحون اهتماما بهم وبفنهم وتكريما لعطائهم، وكان من بين الشهادات المقدمة في هذا الجزء الثاني، شهادة اعتراف وتقدير أدليت بها في حق هذا الباحث الفذ والأديب الرائع، اضطررت إلى إعادة نشرها على صفحتي الفيسبوكية  للأسباب التالية:
  ــ الخطأ الذي طال اسمي دون قصد بالطبع، حيث أشير إلي باسم: عبد الجليل الأزدي كاتب عام لجمعية سبعة رجال بمراكش، والصواب هو: عبد الجليل بدزي باحث مهتم بالتراث المغربي، مع تقديري واحترامي للأستاذ الدكتور عبد الجليل الأزدي، الناقد الألمعي، والأكاديمي المتميز.
  ــ السبب الثاني، تمثل في بعض الأخطاء التي وقعت في الموضوع أثناء رقنه، خاصة في بدايته، وأيضا أثناء كتابة جانب من النصوص الشعرية التي أوردتها مما  وجبت الإشارة إليه حتى تبقى للنصوص قيمتها الفنية.
  وما دون ذلك، فشأني شأن كل متابع لفن الملحون والذين يعرفون الأستاذ نورالدين شماس، نثمن الخطوة التي أقدمت عليها جريدة المنعطف الغراء في ملحقها الفني، وذلك من حيث الاهتمام بهذا المجال التراثي الذي يعتبر ديوانا للمغاربة، من خلال الاحتفاء بأحد ألمع رجالاته وأقدرهم على خوض مجاهل نصوصه وتقريبها من المتلقي، آملين أن تتكرر التجربة ببعد أعمق مع كل الجرائد الوطنية رغبة في النهوض بهذا الفن الذي يشكل جانبا هاما من الهوية الوطنية المغربية، فتحية تقدير وإكبار للطاقم الثقافي والفني لهذه الجريدة الوطنية، وهنيئا للأستاذ الوديع نورالدين شماس، والعقبى لاحتفاءات أخرى في القادم من الأيام.

                                            شهادة اعتراف وتقدير

  أود بادئ ذي بدء أن أعبر عن سعادتي وامتناني للمشاركة بهذه الشهادة في الاحتفاء بأخي وصديقي الباحث المتميز الأستاذ نور الدين الشماس، وشعوري بالسعادة مرده إلى معطيات أهمها:

     + أن هذا الاحتفاء يرسخ سنة حميدة ويكرس عادة نبيلة تتمثل في التذكير والاهتمام بمثقفينا الذين أسدوا خدمات جليلة لتراثنا ومكونات حضارتنا، الشيء الذي يتطلب الاعتراف بجهودهم وتقديرها.
     + أن الاحتفاء يتم بالرجل في حياته وعز عطائه، مما يجعله يلمس حبنا وتقديرنا له ولعطائه المشهود به في الأوساط الوطنية.
     + أن الاحتفاء هذا بأخي وصديقي الأستاذ نور الدين الشماس، ليس محاباة أو فضولا، ولكنه محطة للإشادة بمناقب الرجل والاحتفاء بمكارمه، وذلك من أجل الاعتراف بالحق لأهله، والامتنان بالخير لأصحابه وصانعيه، خاصة عندما يجمع الرجال على أمثال المحتفى به، فتلهج ألسنتهم بالثناء على جهوده المتميزة في علمنة النظرة إلى نص الملحون، وتتفاضل القلوب في حبه وتقديره.

  نور الدين الشماس الأديب الذواقة، والباحث المتميز في التراث عامة وفن الملحون خاصة، رجل يعيش في مدينة مكناس رغم أن مسقط رأسه مدينة سلا، وكلا المدينتين تعتبر قلعة حصينة للتراث المغربي وخاصة فن الملحون، وفي رحابهما التقى علمنا بجملة من الشيوخ رواد هذا الفن، سواء شيوخ السجية أو شيوخ الكريحة، فتتلمذ على الفئتين مما أكسبه معرفة عميقة بنصوص الملحون من حيث اللغة والدلالة والصور الشعرية وحتى الإيقاعات الموسيقية، وبالتالي البنية التركيبية لقصيدة الملحون وعروضها وما إلى غير ذلك مما يتصل بهذا الارث الحضاري الشعري المتميز والذي اعتبر ديوانا للمغاربة، لما يتضمنه من تصوير للحياة المغربية في كل مستوياتها.

  ولابد هنا من الإشارة إلى جانب حاسم في حياة الأستاذ نور الدين الشماس، والمتعلق باتصاله بكبار الأساتذة الباحثين في مجال الملحون وملازمته لهم والتتلمذ على يد بعضهم مباشرة، والبعض الآخر بطريقة غير مباشرة، فهو يعرف جيدا الأستاذ محمد الفاسي رحمه الله من خلال كتبه وجهوده التي بذلها في توجيه البحث في فن الملحون وجهة علمية، كما أن له اتصال كبير بالأستاذ الباحث المتميز الدكتور عباس الجراري الذي أخذ عنه الكثير، إضافة إلى علاقته الوطيدة بالأستاذ الكبير والشيخ الجليل والإعلامي الفذ الشيخ الحاج أحمد سهوم الذي يعتبر راويته وجامع نصوصه، إلى جانب علاقة الصداقة التي تربطه بالباحث الكبير والمسرحي الجاد الأستاذ عبد المجيد فنيش، وغير هؤلاء ممن تغيب عني الآن أسماؤهم من المهتمين بالملحون والزجل، سواء داخل الوطن أو خارجه، كما شارك في العديد من الندوات والمهرجانات الخاصة بفن الملحون، وأجرى أبحاثا وألقى محاضرات عديدة في الميدان، لفتت له الأنظار، وكشفت عن قدرته في تفتيت قصيدة الملحون، واستنطاقها، والوقوف على مضامينها الجادة المتصل باليومي بالنسبة للمواطن المغربي البسيط.

  وبفضل هذا البحث والتنقيب، أصبح الأستاذ نور الدين الشماس مرجعا في العديد من القضايا التي تهم الملحون المغربي، مما بوأه مؤخرا اقتعاد منصب رئيس رابطة رجال الملحون بالمغرب، فكان نعم المدافع عن هذا الفن الذي ترتبط مضامينه وأشكاله بطقوس الحياة اليومية للمغاربة في وقت يحتاج فيه إلى الحفظ وتمييزه عن الكثير من الإيقاعات الوافدة من المشرق والمغرب.

  لقد التقيت الأستاذ الأديب نور الدين الشماس بمدينة مكناس أول مرة، حيث لاقيت الرجل الخلوق الحكيم الرزين، الواسع الصدر، المتقبل للنقد الموضوعي دون تعصب للرأي، المستميت في الدفاع عن مواقفه إن لم يتم إقناعه بنقيضها، المتبحر عميقا في ثقافة الملحون، الضحوك الفكه الذي يتميز بالبداهة أثناء الرد، بأخلاق حسنة، وإخلاص للملحون الذي أحبه وأحب أهله كما أحبوه، كما أن علاقته كانت جد طيبة مع كل رجالات الميدان، مما وفر جوا مريحا للعمل والعطاء الذي عاد بالنفع على هذا الفن التراثي الجماهيري.

  وللحقيقة أجدني جد مسرور بهذا الاحتفاء وهذه الوقفة التكريمية المستحقة لهذا الرجل المعطاء في صمت، وما هذا في الحقيقة إلا احتفاء بكل رجالات الملحون دون استثناء، ولا أجد للتعبير عن عواطفي الجياشة في هذا الموقف، أصدق من قول الشاعر المرحوم أحمد الدباغ في إحدى قصائده الشعرية:

ماذا يكرم في شخص إذا علقـت ++ بــه النفــــوس وهام العقـــل والبصر
نفس تعف تسامت في تواضعها ++ وعــــزة بكـــــريـــــم الخلق تفتخـــر
يا من يكرم والتكريـم لحـن منى ++ من إخــوة عزفــــوه فانتشى الوتــــر
قد رددوا شَـدْوَ وُدّ في تناغمهــم ++ وَرَجْعُ الشدو من غابوا ومن حضروا
سألتنيــه وفاء ، خــذه معتصـرا ++ لا يؤخــــذ اللــــب إلا وهـــو معتصر

 عبرت بكلمة مختصرة عن تقديري واحترامي لشخصك الكريم، آملا من المولى أن يمد في عمرك ويقويك على السير طويلا في هذا الطريق الشاق والمتعب، مع بسطة في العلم وطيب الذكر، معتذرا عن الإطالة في الكلام، والتقصير في الإلمام بكل مآثركم النبيلة، ولكنه الوجد الذي أربكني، وعن ذلك أعتذر قائلا:

                          أعشق غناء العصافير
                          نقاء العصافير
                          فمعذرة إن أفرطت في الوجد
                          فخانتني أوزان الغناء

                                                     عبد الجليل بـــــدزي
                                                 باحث مهتم بالتراث المغربي
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://almalhon.yoo7.com
 
شهادة تقدير واعترف في حق الأستاذ نور الدين شماس /// بقلم الباحث الأستاذ عبد الجليل بدزي
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
في رحاب الملحون المغاربي :: سياتل السجية الباحث الأستاذ عبد الجليل بدزي-
انتقل الى: